الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 مـن تـحت قدميـــك لنـا الجـــنان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Faris al-Islam
نائبـ المدير

avatar

المشاركــات : 258
الجــنــس : ذكر
دولــتـي :
عـمــــلـى :
الـمـزاجــ :

مُساهمةموضوع: مـن تـحت قدميـــك لنـا الجـــنان   السبت سبتمبر 11, 2010 1:48 am

السلام عليكم و رحمة اللّه و بركاته







سل صبيّا ما يبكيه سوى جوع أو عطش،



يقول أبغي حضنها.






سل غريبا من من الخلق يحرقه شوقه في بعيد قطر،


يقول تلك الّتي ما جفّ عليّ دمعها.






سل من غابت عنه بعد طول رفق و رفقة ماذا منع زوال ذكراها،


يقول وافت المنية من لا يملأ مكانها سواها
















بيارق الدعوة يحيونكم بباقة تحمل بجوفها لؤلؤة برّاقة، ثريّة مضيئة




تذكيرا لأنفسنا و إخواننا بواجب البرّ، و ذكرا لنعمة اللّه بتلك الرحمة،
و تبرؤا من عيد المهانة





تقبلوا من إخوانكم في الله ما نسجوه بباقتهم التي تتحدث عن :




ذك القلب الرؤوف
تلك العين الساهرة
ذك الدفىء الذي يحتوينا
من نبقى بحاجتها مهما ابتعدنا
من نبقى صغارا أمامها مهما كبرنا




إنها





[size=21]~ .✿| الأم |✿. ~












::





~ لمشاهدة الباقة ~





~ أضغط هنا ~





::







~ لحفظ الباقة بالزر الأيمن حفظ الهدف بأسم ~

















أمّك ، ثمّ أمّك ، ثمّ أمّك




تراها شمسا في ضيّها تحترق لتدفيك
نهارك ظلمة إن لم تشرق بسمتها عليك
و إن غشيت بسحاب صدود و عقوق وجهها
ما حجبت عنك نورها، ودعت ربّها أن يهديك
فلا تدعنّ الزمن في غمرة عنها يلهيك
و إن غربت شمسك عنك، اجعل صدقة و دعاءا لها يواسيك





















نختم باقتنا بآيتين من القرآن الكريم ،


و بكلام الله خير الختم و الختام








{وَجَعَلَنِي مُبَارَكًا أَيْنَ مَا كُنتُ ‎وَأَوْصَانِي بِالصَّلاةِ


وَالزَّكَاةِمَا دُمْتُ حَيًّا وَبَرًّا بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّارًاشَقِيًّا}









{ رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَنْ دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا



وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَارًا }




السلام عليكم و رحمة اللّه و بركاته







سل صبيّا ما يبكيه سوى جوع أو عطش،



يقول أبغي حضنها.






سل غريبا من من الخلق يحرقه شوقه في بعيد قطر،


يقول تلك الّتي ما جفّ عليّ دمعها.






سل من غابت عنه بعد طول رفق و رفقة ماذا منع زوال ذكراها،


يقول وافت المنية من لا يملأ مكانها سواها















بيارق الدعوة يحيونكم بباقة تحمل بجوفها لؤلؤة برّاقة، ثريّة مضيئة



تذكيرا لأنفسنا و إخواننا بواجب البرّ، و ذكرا لنعمة اللّه بتلك الرحمة،
و تبرؤا من عيد المهانة




تقبلوا من إخوانكم في الله ما نسجوه بباقتهم التي تتحدث عن :



ذك القلب الرؤوف
تلك العين الساهرة
ذك الدفىء الذي يحتوينا
من نبقى بحاجتها مهما ابتعدنا
من نبقى صغارا أمامها مهما كبرنا



إنها




[size=21]~ .✿| الأم |✿. ~










::




~ لمشاهدة الباقة ~




~ أضغط هنا ~




::






~ لحفظ الباقة بالزر الأيمن حفظ الهدف بأسم ~















أمّك ، ثمّ أمّك ، ثمّ أمّك



تراها شمسا في ضيّها تحترق لتدفيك
نهارك ظلمة إن لم تشرق بسمتها عليك
و إن غشيت بسحاب صدود و عقوق وجهها
ما حجبت عنك نورها، ودعت ربّها أن يهديك
فلا تدعنّ الزمن في غمرة عنها يلهيك
و إن غربت شمسك عنك، اجعل صدقة و دعاءا لها يواسيك





















نختم باقتنا بآيتين من القرآن الكريم ،


و بكلام الله خير الختم و الختام








{وَجَعَلَنِي مُبَارَكًا أَيْنَ مَا كُنتُ ‎وَأَوْصَانِي بِالصَّلاةِ


وَالزَّكَاةِمَا دُمْتُ حَيًّا وَبَرًّا بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّارًاشَقِيًّا}









{ رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَنْ دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا


وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَارًا }




























~ .✿| أمي |✿. ~
~ .✿| أمي |✿. ~
~ .✿| أمي |✿. ~
[/size]























~ .✿| أمي |✿. ~
~ .✿| أمي |✿. ~
~ .✿| أمي |✿. ~
[/size]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مـن تـحت قدميـــك لنـا الجـــنان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة (عصر الاسلام ) لكل مسلم :: القســــم الاســـــلامى|Islamic Forum :: Ϡ₡۩۝۩( الصوتيات والمرئيات الاسلاميهـ )Ϡ₡۩۝۩-
انتقل الى: